انزل بلغ النيابة !!

كتبت بوست علي صفحة الدكتور هاني اسماعيل عن الزانية العلنية وردة حقوق فعلق شخص بما معناه انني اسيئ بدون دليل لواحدة ست ورديت وقدمت تفسير وبعدها دخلت واحدة باسم عزة احمدوعلقت علي كلام الشخص الذي لا اعرفه وكتبت لماذا ومنذ اكتوبر الماضي لم انزل مصر واقدم بلاغ للنيابة العامة ضد زوجتي ؟ الرد كان ان الزواج العرفي لا تعترف به الجهات القانونية ولا المحاكم الا في ثلاث حالات اولها اثبات النسب وثانيها طلب الزوجة للطلاق وفي الحالتين لا يشترط تقديم عقود الزواج والحالة الثالثة هي اثبات الزنا او تعدد الازواج عند ضبط الزوجة متلبسة وفي غير تلك الاحوال لا يعترف القانون بالزواج العرفي المستوفي للاركان الشرعية وزمان كان الزواج الشائع هو العرفي ولا يسجل الزواج مدنيا ثم صدر قانون التسجيل المدني في 1931 علي ما اتذكر ولن اناقش الان مشروعية الزواج العرفي او الحلال والحرام ولكن ما يهمني هنا هو ان الست عزة تسببت في اغلاق حسابي علي الفيسبوك لمدة شهر كامل ونظرا لمستواي الضعيف في استخدام التكنولوجيا الرقمية لم اعرف حقيقة غزة الا بعد اغلاق الحساب !المهم عزة اتهمتني بانني اعطي دورات علم النفس لاصطياد البنات خريجات الجامعة وانها حضرت لعيادتي وهربت من محاولتي للايقاع بها وعرفت كل شئ عني من زيارة واحدة وذكرت اسم دكتورة كانت تحضر الدورات بالحروف الاولي من اسمها وكيف كنت اطبخ للبنات واهدي لاب توب كمان وعند الدخول علي حسابها علي الفيس اكتشفت انها من مواليد 15 يوليو عام 200 اي انها دخلت عيادتي وهي في العاشرة من عمرها لحضور دورة في علم النفس والبرمجة اللغوية العصبية والطب البديل !والمؤكد ان عزة مجرد حساب من حسابات الزانية الوقحة والتي كان من البديهي ان تتقدم للنيابة ببلاغ ضديولكن مجرد سين وجيم رغم خبرتها ودراستها القانونية وقرب الدكتوراة فستنهار وتعترف بالزواج وبالتالي تقدم اقوي دليل علي الزنا العلني وتفسر صور خادشة للحياء العام والقانوني والاكاديمي والحكاية طويلة وموثقة ليس فقط بعقد الزواج ولكن اهم الادلة علي الزنا هو ما نشرته الزانية علي صفحتها والتفاصيل قريبا جدا في كتب علي حلقات .

Categories Uncategorized
%d bloggers like this:
search previous next tag category expand menu location phone mail time cart zoom edit close